الاتحاد الأوروبي يساهم بـ 20 مليون يورو لدعم برامج "الأونروا" الأساسية

رام الله- "القدس" دوت كوم- ساهم الاتحاد الأوروبي بمبلغ إضافي قيمته 20 مليون يورو لدعم البرامج الأساسية لوكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في الشرق الأدنى (الأونروا)، التي تشمل التعليم والصحة والإغاثة والخدمات الاجتماعية.

وذكر بيان صادر عن "الأونروا"، مساء الجمعة، أنه سيكون لهذه المساهمة دور مهم في سد العجز في التمويل لسنة 2016 وستتيح للأونروا أن تواصل دعم احتياجات اللاجئين الفلسطينيين في جميع أقاليم عملها.

وأشار إلى أن الاتحاد الأوروبي عمل على مدى أكثر من أربعة عقود، على ترسيخ دوره بصفته شريكا استراتيجيا رئيسا للوكالة، وقدم الدعم للأونروا في جهودها لمساعدة اللاجئين الفلسطينيين على تحقيق طاقاتهم الكاملة في التنمية الإنسانية رغم الظروف الصعبة التي يعيشون فيها.

وقال المفوض العام للأونروا، بيير كراينبول، "إنني أرحب بشدة بهذه المساهمة الإضافية البارزة من الاتحاد الأوروبي، فهي علامة قوية على تضامن الاتحاد الأوروبي مع اللاجئين الفلسطينيين ودعمه السخي لدور الأونروا الحيوي في منطقة الشرق الأوسط التي تعاني من عدم الاستقرار بشكل متزايد، وأنا أقدّر الثقة التي تولى لوكالتنا والتزم بضمان الاستفادة من هذا الدعم المهم بشكل فعال".

ونوه البيان إلى أن الاتحاد الأوروبي لا يزال يشكل أكبر الجهات المانحة المتعددة الأطراف التي تدعم برامج "الأونروا" وخدماتها الأساسية.

وأضاف أن هذا التبرع الأخير يأتي إضافة للمساهمة السنوية للاتحاد الأوروبي بقيمة 82 مليون يورو في ميزانية البرامج للوكالة، ويرفع إجمالي مساهمة الاتحاد في دعم الوكالة إلى 138.5 مليون يورو في سنة 2016، بما يشمل المساهمات في دعم المشاريع والنداءات الطارئة.