سكان "عمونا" يتأهبون لإخلائها الوشيك

تل أبيب - "القدس" دوت كوم - بدأ سكان النقطة الاستيطانية "عمونا" في رام الله صباح اليوم الخميس اتخاذ استعدادات تأهبا لإخلائها الذي من المتوقع أن يبدأ في أي وقف بمشاركة قوات وجرافات.

ورفض المستوطنون في هذه النقطة الليلة الماضية اتفاق تسوية قدمته الحكومة يتضمن نقلهم إلى أرض قريبة تعد أملاك غائبين، أملا في أن يمهد هذا لإخلاء سلمي.

ويتعين أن تخلي 40 أسرة يهودية النقطة قبل الخامس والعشرين من كانون أول الجاري.

وتوافد نحو 2000 مستوطن إلى "عمونا" لمنع إخلائها وسط دعوات لإبقائها مكانها ورفض أي حلول أخرى تهدف لإزالتها.

وبحسب يديعوت أحرونوت العبرية، فإن المستوطنين الذين توافدوا للمكان جلبوا إطارات سيارات وحجارة لمنع عملية الإخلاء بالقوة.

ووفقا للمحكمة العليا في إسرائيل فإن الأرض المقام عليها النقطة تعود إلى فلسطينيين من قرى مجاورة في الضفة الغربية.

وكانت محاولة لإخلاء النقطة قبل نحو عشرة سنوات قد خلفت أكثر من مئتي جريح من المحتجين وقوات الأمن في أعمال العنف التي تلتها.