اسرائيل واليونان وقبرص تشكل قوة انقاذ اقليمية

القدس- "القدس" دوت كوم- وقعت اسرائيل واليونان وقبرص الخميس اتفاقا لتشكيل قوة انقاذ وطوارئ اقليمية بهدف مواجهة الحرائق والكوارث الطبيعية.

وقال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال قمة ثلاثية مع الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس ورئيس الوزراء اليوناني الكسيس تسيبراس في القدس "اتفقنا على قوة انقاذ وطوارئ اقليمية ستشكلها دولنا الثلاث، اسرائيل واليونان وقبرص".

وتدارك "ولكننا نريد ان نضيف دولا اخرى الى غرفة عمليات مشتركة تتعامل مع حالات الطوارئ مثل الحرائق والهزات الأرضية والسيول وما الى ذلك".

واضاف "نريد ان نخطط لهيكلية هذه القوة ونوزع مهامها بين الدول المختلفة. وهذا سيساهم كثيرا في تعزيز الأمن وضمان حياة مواطني جميع الدول الإقليمية ودول أخرى".

ولم يوضح نتنياهو حجم هذه القوة او مقرها.

ويأتي هذا الاتفاق بعد اسبوعين من نشوب عدد كبير من حرائق الغابات في اسرائيل. وساعدت قبرص واليونان عبر طيرانها وطواقمها البشرية في اطفاء هذه الحرائق وهي الاسوأ التي شهدتها الدولة العبرية.

واكد تسيبراس انه "فخور" بالدور الذي قامت به الطائرات اليونانية في إخماد الحرائق في إسرائيل، معربا عن دعمه لقوة الانقاذ المشتركة.

ولفت اناستاسيادس الى المساعدة التي تلقتها بلاده من اسرائيل في حزيران/يونيو الفائت لاخماد الحرائق، معتبرا هذا الامر "مثالا واضحا على التعاون الفعال" بين دول شرق المتوسط.

وفي قمة سابقة عقدت في كانون الثاني/يناير ناقشت الدول الثلاث تطوير خط انبوب غاز من اسرائيل الى اوروبا.

واكد تسيبراس الخميس انه يريد المضي قدما في هذا المشروع "كي تصبح اليونان مركزا لعبور الغاز الإسرائيلي والقبرصي الى اوروبا"، مشيدا بموافقة اسرائيل الثلاثاء على بيع شركة "انرجين" اليونانية حقلي غاز تصل احتياطاتهما إلى ستين مليار متر مكعب.