انخفاض حاد في اسعار اللحوم الحمراء

رام الله -"القدس" دوت كوم - مهند العدم- يشهد سوق اللحوم الحمراء في الضفة الغربية، انخفاضا حادا بالاسعار، وسط تباينها ما بين الملاحم في المناطق المختلفة، والاسعار الاسترشادية التي حددتها وزارة الاقتصاد الوطني.

قبل نحو شهرين، كان يصل سعر كيلوغرام لحمة العجل إلى نحو 60 شيكلا، بينما لحمة الخروف كان سعرها يصل إلى نحو 100 شيكل، واليوم يباع كيلو لحمة العجل بنحو النصف من 30-35 شيكلا في بعض الملاحم، بينما طرأ انخفاض محدود على اسعار لحوم الخراف البلدية التي وصل سعر الكيلو نحو 80 شيكلا.

وفق القائمة الاسترشادية الجديدة لاسعار اللحوم التي حددتها وزارة الاقتصاد الوطني، فان سعر كيلو لحم العجل 45 شيقلا كحد أعلى، بينما حددت سعر الكيلو من لحم الخروف 70 شيقلا كحد أعلى.

يقول أحد كبار تجار "العجول" في محافظة الخليل، عبد الوهاب سليمية المعروف بـ"عبدو"، الذي يعد مسؤولا عن تحديد اسعار العجول في المحافظة، انه طرأ انخفاض كبير على أسعار لحم العجول، إذ وصل سعر الكيلو 15 شيكلا (حي)، ويباع في سوق الخليل 30 (عظم) و35 شيقلا (مجروم/مشفية)، واضاف ان البيع بهذا السعر عادل للمستهلك ومجدٍ للتاجر.

واشار سليمية الى ان هناك اقبالا كبيرا على استهلاك لحم العجول في ملاحمه المنتشرة في أنحاء الخليل بعد الانخفاض، حيث تصل كمية الذبح اليومي الى 20 عجلا في الملحمة الواحدة.

ولفت سليمية الى ان اسعار لحوم الخراف، انخفضت بشكل بسيط، حيث يباع كيلو لحمة الخاروف البلدي بنحو 65-70 شيكلا، بينما يباع الخروف المستورد بنحو 55 شيكلا، مشددا على ان هذه الاسعار الحقيقية والعادلة للمستهلك والتاجر، مستهجنا رفع بعض التجار الاسعار عن السعر المقبول.

وقال سليمية: بعض اصحاب الملاحم يرفعون أسعار اللحوم لتحقيق مكاسب عالية، نحن نعلم التكلفة المجدية ومتى نربح ومتى نخسر، لذلك الحديث عن اسعار غير التي ذكرتها يقع في خانة تحقيق الربح الكبير.

واضاف "السعر المحدد من قبل الوزارة جيد، واعلى مما نبيعه للمستهلك هذه الايام، وهو ما يحتم على جميع التجار خفض الاسعار حتى يتسنى للجميع اكل اللحوم".

أما أسعار اللحوم في رام الله، فهي اعلى من أسعارها في محافظة الخليل، إذ يبلغ سعر كيلو لحمة العجل بين 50-55 شيكلا، بينما يصل سعر الخاروف البلدي إلى نحو 80-85 شيقلا، وارجع اصحاب بعض الملاحم ذلك الى الضرائب التي تفرضها البلدية ورسوم الذبح المرتفعة في مسلخ المدينة، اضافة الى ارتفاع إجارات المحلات مقارنة في المناطق الاخرى.

يقول مدير التسويق في وزارة الزراعة، طارق ابو لبن، في حديث مع "القدس" دوت كوم، ان انخفاضا طرأ على اسعار اللحوم بعد تدخل الوزارة بفتح الاستيراد المباشر للتجار الذي كان ممنوعا في وقت سابق.

وارجع ابو لبن الانخفاض الى مجموعة من العوامل، اولها زيادة المعروض من الاغنام والعجول بالسوق بعد فتح الاستيراد المباشر الذي تزامن مع زيادة مساحة مناطق الحجر البيطري على الموانئ الاسرائيلية، حيث تم استيراد نحو 38 الف رأس غنم منذ بداية العام، اضافة الى تنامي اعداد المواشي في الانتاج المحلي والاسرائيلي بعد تحسن اسعارها.

واشار ابو لبن الى ان هناك منافسة كبيرة بين تجارنا والتجار الاسرائيليين الذين كانوا يتحكمون باسعار العجول سابقا.

وفي سياق رده على بيع بعض الملاحم باسعار اقل من السعر الاستهلاكي المحدد من جهات الاختصاص، اشار الى ان الوزارة طلبت يوم امس الاثنين، من وزارة الاقتصاد الوطني تخفيض السعر الى 45 شيكلاً ثمنًا لكيلو العجل، و70 شيكلاً ثمنًا لكيلو الخاروف البلدي، مضيفا ان الوزارة مع جهات الاختصاص بصدد اجراء حملة لفرض التسعيرة، وملاحقة المخالفين.

بدوره، قال رئيس حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد الوطني، ابراهيم القاضي، في حديث مع "القدس" دوت كوم، ان الوزارة بدأت منذ يوم أمس تعميم الاسعار الجديدة للحوم، وهي 45 شكيلا للعجل، والخاروف البلدي 70 شيكلا، والمستورد 65 شيكلا.

واوضح ان الوزارة بصدد فرض التسعيرة الجديدة وتحويل المخالفين الى النيابة العامة، "لاحظنا انخفاض الاسعار في الجنوب والشمال بينما في مدينة رام الله ومركز مدينة الخليل ما زالت مرتفعة".

واشار الى وجود ملاحم تبيع باسعار اقل من التسعيرة المحددة، وهو ما يعري بعض اصحاب الملاحم الذين يبعون باسعار المرتفعة ويتذرعون بانهم يخسرون، بالرغم ان الوزارة تاخذ بعين الاعتبار بتسعيرتها تفاوت ارتفاع التكاليف بين منطقة واخرى.

واوضح القاضي ان الوزارة باتت تعرف الملاحم التي تبقي الاسعار مرتفعة وهي بصدد متابعتها وملاحقتها، مشيرا الى ان الوزارة ستقوم مطلع العام الجديد بتخفيض اضافي على الاسعار، لكن بشكل تدريجي.

مقابل ذلك، قال رئيس جمعية حماية المستهلك الفلسطيني صلاح هنية، في حديث مع "القدس" دوت كوم، ان جهات الاختصاص (وزراتا الاقتصاد والزراعة) لم تعملا على تخفيض اسعار لحوم الخراف، مشيرًا إلى ان فتح الاستيراد لم يكبح جماح ارتفاع الاسعار التي بقيت ما بين 80-85 شيكلا. مضيفا ان سعر الخروف المستورد الحي 30 شيقلا، بينما الخاروف البلدي يبغ سعره 36 شيكلاً، وهو فرق لم يدفع نحو تخفيض الاسعار. مؤكدًا وجود ضعف في الرقابة على الاسعار وفرض التسعيرات.

واوضح هنية ان سعر لحوم العجول انخفض لكثافة الاستيراد من اسرائيل، وان وزارة الزراعة لم تقدم حلولاً ذكية لحل مشكلة ارتفاع الاسعار، سواء من خلال اقامة مشاريع كبرى او تخفيض الضرائب.