فشل لقاء نتنياهو وبينيت في التوصل لتسوية بشأن اخلاء البؤر الاستيطانية

غزة - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - التقى رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، مساء اليوم السبت، مع الوزير نفتالي بينيت، زعيم حزب (البيت اليهودي) الشريك في الائتلاف الحكومي، وذلك في محاولة التوصل لتسوية بشأن إخلاء بؤرة (عامونا) الاستيطانية والبؤر الاستيطانية الأخرى.

وحسب مصادر مقربة من نتنياهو فإن هذا الاجتماع وهو الثاني خلال يومين، لم يخرج بأي نتائج وأنه تم الاتفاق على عقد لقاء آخر يوم غد الأحد، فيما توقعت مصادر أخرى مقربة من بينيت أن يتم اتخاذ خطوات حاسمة لجهة إقرار القانون في (الكنيست) يوم الاثنين المقبل، حيث من المقرر طرح قانون تشريع البؤر الاستيطانية بالقراءة الأولى بعد تأجيله يوم الأربعاء الماضي.

وكانت وسائل إعلام عبرية ذكرت أن وزيرة القضاء إيليت شاكيد والمستشار القانوني للحكومة الاسرائيلية افيحاي مندلبليت شاركا في هذا الاجتماع.

وأشار موقع صحيفة (يديعوت أحرونوت) الالكتروني إلى أن نتنياهو وبينيت يحاولان صياغة خطوط عريضة يمكن الاتفاق عليها في ضوء اعتراض وزير المالية موشيه كاحلون، زعيم حزب (كلنا) الشريك في الائتلاف الحكومي، على مشروع القرار ورفض دعمه في (الكنيست)، وهو ما تسبب بتأجيله يوم الأربعاء الماضي.

يشار إلى أن نتنياهو التقى مع بينيت أمس الجمعة لمدة أربع ساعات بشأن هذه القضية دون التوصل الى نتيجة.

ويواجه نتنياهو خلافات مع حلفائه في الحكومة بسبب عدم التوصل إلى حل بشأن قضية "عامونا" وتأثير تمرير مشروع قانون "شرعنة البؤر الاستيطانية" في (الكنيست).

وكان نتنياهو حذر في تصريحات سابقة من عواقب إقرار هذا القانون على صعيد المواجهة أمام المحكمة العليا وكذلك على المستوى الدولي ، مشيرا الى أن إقرار مشروع قانون "شرعنة البؤر الاستيطانية" قد يتسبب بفتح تحقيق في المحكمة الجنائية الدولية ضد إسرائيل.