اجلاء مئات الاشخاص قرب القدس جراء الحرائق

القدس- "القدس" دوت كوم- قال المتحدث باسم شرطة الاحتلال الاسرائيلي ميكي روزنفيلد انه تم ليل الخميس الجمعة اجلاء مئات الاشخاص من تجمعات اسرائيلية قرب القدس المحتلة جراء الحرائق المستمرة في مناطق عدة.

وقال المتحدث باسم الشرطة الاسرائيلية ميكي روزنفيلد لوكالة فرانس برس "تم اخلاء كل منطقة بيت مئير بالكامل، بضع مئات من الاشخاص قرابة 400".

وتقع مستوطنة "بيت مئير" التي يقطنها يهود متشددون غرب القدس المحتلة.

واشار روزنفيلد الى انه تم اعتقال شخص "هناك احتمال قوي بعلاقته باضرام النار" بينما تشتبه سلطات الاحتلال الاسرائيلية ان الكثير من الحرائق التي اندلعت مؤخرا "تأتي بسبب دوافع جنائية او سياسية".

واندلع حريق جديد في "كريات جات" جنوب تل ابيب، بحسب الشرطة الاسرائيلية.

وفي مدينة حيفا، قضى الاف الاشخاص ليلتهم في ملاجىء مؤقتة بعد اخلاء عشرات الالاف من السكان في المدينة التي يقيم فيها يهود وعرب.

واكد روزنفيلد صباح الجمعة بحذر ان الوضع "تحت السيطرة ولكن الامور قد تتغير".

وذكرت المتحدثة باسم الشرطة لوبا سمري انه "حتى هذه اللحظة، لا يسمح للاشخاص الذين تم اجلاؤهم بالعودة الى منازلهم".

وتم اخلاء احياء سكنية بالكامل في المدينة الساحلية بالاضافة الى المدارس والجامعة والسجون.

واغضبت تصريحات عدد من المسؤولين الاسرائيليين وبينهم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو حول وجود دوافع سياسية لاضرام الحريق غضب الفلسطينيين داخل الخط الاخضر حيث كان نتنياهو قال الخميس محذرا ان "كل حريق متعمد او اي تحريض على الحرق هو ارهاب وسيتم التعامل معه كعمل ارهابي، ويعاقب الفاعل على ذلك كارهابي".

وندد نواب عرب في الكنيست الاسرائيلي بهذه التصريحات مؤكدين ان السكان العرب الذين يشكلون قرابة 17,5% من السكان، تأثروا كغيرهم بسبب الحرائق.