معرض صور حول التراث والاديان في قبرص

بيت لحم -"القدس"دوت كوم- نجيب فراج - نظمت جامعة بيت لحم بالتعاون مع مكتب الممثلية القبرصية في فلسطين معرضا للصور حول التراث والثقافة والاديان في قبرص.

واكد الدكتور ميشيل صنصور النائب التنفيذي لرئيس الجامعة على عمق العلاقة التاريخية التي تربط فلسطين بقبرص من شتى النواحي التاريخية والدينية وقال "هناك العديد من الأمور التي تشاركت فيها فلسطين وقبرص عبر العصور، فالاثنتين كانتا تحت الحكم البيزنطي الذي ما زالت اثاره ظاهرة حتى يومنا هذا في البلدين، وان كلاهما خضعتا للحكم العثماني ومن بعده للانتداب البريطاني."

من جانبه شكر ممثل جمهورية قبرص في فلسطين سافاس فلاديميرو، جامعة بيت لحم على استضافتها لهذا المعرض، معربا عن امله في ان يقدم المعرض لمحة موجزة عن تاريخ وحضارة قبرص، وابراز الديانات التي اعتنقها القبارصة.

وقال "اتمنى ان يشجع هذا المعرض الفلسطينيين لزيارة قبرص التي تعتبر متحفا مفتوحا" مشيرا الى العديد من الاثار التاريخية التي تعبر عن حقب زمنية مختلفة وحضارات مختلفة تعاقبت عبر التاريخ في قبرص.

وزار المعرض عشرات الطلبة والعاملين في الجامعة بالاضافة الى ممثل جمهورية مالطا روبين جاوتشي، ونائب القنصل اليوناني لشؤون التطوير فاسيليس كونيس والعديد من أعضاء جمعية الصداقة الفلسطينية-اليونانية والقبرصية، وجمعية السيدات القبرصيات واليونانيات في فلسطين.