توقعات بزيادة 50% في سعر هواتف "آيفون"

رام الله - "القدس" دوت كوم - قالت شبكة "سكاي نيوز" الإخبارية إن شركة "أبل" الأمريكية تسعى "أبل" لنقل عملية تصنيع هاتفها الذكي "آيفون" إلى الولايات المتحدة الأميركية، بدلا من تصنيعه في عدد من دول آسيا وأوروبا.

وأوضح تقرير نشرته صحيفة "Nikkei" اليابانية، أن "أبل" طلبت ذلك بالفعل في يونيو الماضي من شركتي "فوكسكون" و"بيجاترون"، المسئولتين عن تصنيع وتجميع الهاتف الشهير في العديد من المصانع حول العالم، وتحديدا في الصين وتايلاند وماليزيا وكوريا الجنوبية والفلبين وسنغافورة والتشيك.

وأشارت الصحيفة إلى أنه من المتوقع أن تساهم إعادة عملية التصنيع إلى الولايات المتحدة، في زيادة تكلفة الإنتاج بنسبة كبيرة يمكن أن تصل إلى 50%، خاصة وأن أغلب موردي مكونات أجهزة "أبل" يتواجدون في آسيا، وهو ما يمكن أن يتسبب في زيادة أسعار بيع الهاتف.

والجدير بالذكر أن خطة "أبل" تأتي في ضوء تصريحات سابقة للرئيس الأمريكي المنتخب "دونالد ترامب"، والتي انتقد فيها الشركة لقيامها بالتصنيع خارج الولايات المتحدة، مطالبا إياها بإعادة عمليات تصنيع جميع أجهزتها إلى الأراضي الأمريكية.

وتقوم شركة "فوكسكون" حاليا بدراسة فكرة "أبل" وحساب تكاليفها، فيما رفضتها "بيجاترون" لقلقها من ارتفاع تكلفة إنتاج الأجهزة.