الاحتلال يقتحم حرم جامعة خضوري ويستولي على أرشيف كاميراتها

طولكرم - "القدس" دوت كوم - اقتحمت قوات الاحتلال، اليوم الخميس، حرم جامعة فلسطين التقنية – خضوري لأكثر من ساعة، واستولت على مواد الكترونية، وأرشيف كاميراتها.

وأوضحت الجامعة في بيان صدر عنها، أن قوات الاحتلال مدججة بالسلاح اقتحمت الجامعة في تمام الساعة الثالثة والنصف فجرا، وأجبرت موظفي الأمن على فتح أبوابها الرئيسة، واقتيادهم إلى مبنى الإدارة الرئيسي، حيث توجهت نحو مركز الحاسوب، وخلعت أبوابه، ومن ثم سرقت محتويات ومواد الكترونية، وأرشيف كاميرات الجامعة.

واعتبرت الجامعة ما جرى "استمرارا لسلسلة الانتهاكات الدائمة والمتواصلة بحقها، والتي تشكل تهديدا لحياة وأمن الطلبة".

وأشارت في بيانها، إلى أن مسلسل الاقتحامات المتكررة بحق الجامعة متواصل منذ عام 2000، وتصاعدت خلال العامين الماضيين، باقتحام الجامعة أكثر من 85 مرة، وتهديد طلبتها، وتعريض حياة الآلاف منهم للخطر، والإصابة المباشرة بالرصاص الحي، والغاز المسيل للدموع، والاعتقال والمطاردة، والاعتداء على مبانيها، وكلياتها، والاستيلاء على ممتلكات الطلبة، وغيرها من الانتهاكات، والمتمثلة بوجود معسكر التدريب، والرماية الاحتلالي، المقام على أرضها.

وفي السياق، جدّدت الجامعة دعوتها لكافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية والإعلامية إلى التدخل العاجل من أجل لجم هذه الانتهاكات، والعمل على حماية المسيرة التعليمية والأكاديمية، وضمان حصول الطلبة على تعليمهم العالي بشكل امن والى والعمل على فضح سياسات الاحتلال الإسرائيلي بحق الجامعة.