تظاهرة في المغرب ضد وجود علم اسرائيل في قمة المناخ

مراكش (المغرب)- "القدس" دوت كوم- أثار وجود علم اسرائيل في موقع قمة المناخ بمراكش انتقادات في المغرب، رفضها منظمو القمة واعتبروها من قبيل "الاستغلال السياسي".

وتظاهر الاربعاء نحو 300 شخص امام البرلمان المغربي بالرباط تنديدا بوجود علم اسرائيل الى جانب باقي الدول الـ 196 الاعضاء في اتفاق المناخ في موقع قمة المناخ التي افتتحت بمراكش الاثنين.

وهتف المحتجون "الموت لاميركا، الموت لاسرائيل" واحرقوا علم اسرائيل.

وقال احد المتظاهرين "ان وجود علم اسرائيل في قمة المناخ يعني اعترافا رمزيا من المغرب باسرائيل، هذا غير مقبول".

وشاركت جمعيات عدة في التظاهرة التي نظمها "فريق العمل الوطني لدعم فلسطين".

وكان وزير الخارجية المغربي صلاح الدين مزوار اكد الثلاثاء "ان المغرب لا يمكن ان يتلقى دروسا من اي كان بشأن التزامه الثابت بالتنديد والتصدي لمواقف اسرائيل غير المقبولة".

واضاف ان "المغرب يستقبل الحدث (قمة المناخ). والمغرب يطبق قواعد الامم المتحدة. ليست هناك سياسة في هذه المسائل (...) ويجب عدم اللجوء الى الاستغلال السياسي"، داعيا الى "احترام الروح السائدة اليوم في مجال الكفاح من اجل المناخ والطموح الذي تحمله هذه القمة".