الجهاد تنظم لقاء لبحث مبادرتها مع الفصائل

غزة - "القدس" دوت كوم - نظمت حركة الجهاد الإسلامي، اليوم الأربعاء، لقاءً مع ممثلي الفصائل في قطاع غزة، لبحث المبادرة التي أطلقها أمينها العام رمضان شلح مؤخرًا.

وقال محمد الهندي عضو المكتب السياسي للحركة، في كلمةً له أمام الفصائل المشاركة أن طرح المبادرة للنقاش يأتي بعد تلقيهم ردودا إيجابية من الجميع حولها.

واستعرض الهندي الواقع الفلسطيني والإقليمي الذي طُرحت المبادرة على ضوئه، مبينا أن القضية الفلسطينية تخسر بشكل مجاني من هذا الصراع الدائر في المنطقة.

ونوه إلى أن إسرائيل ماضية في تحويل اتفاق أوسلو لدولة للمستوطنين في الضفة الغربية والقدس، ولا تعطي اهتمامًا لكل الأصوات التي تنادي بإحياء مسيرة التسوية السياسية.

وأشار الهندي إلى أن المنطقة والعالم يمران بتحولات كبيرة جدا، لافتا إلى وصول دونالد ترامب إلى رئاسة الولايات المتحدة الأميركية بما يمثل من وقاحة وصلف، وفق تعبيره.

كما لفت إلى عجز الاتحاد الأوروبي عن التأثير في قضايا المنطقة منذ فترة طويلة، مبينا أن الأوضاع الحالية دفعت أمين عام الجهاد ليطلق مبادرته لكي تكون بمثابة مسار وطني في ظل التحديات التي تعصف بمستقبل الشعب الفلسطيني وقضيته.