الأعرج يبحث مع الوكالة البلجيكية استمرار دعم قطاع الحكم المحلي

رام الله- "القدس" دوت كوم- وفا - بحث وزير الحكم المحلي حسين الأعرج، مع رئيسة مجلس الإدارة في الوكالة البلجيكية للتنمية الدولية مارتين دورين، استمرار الدعم المقدم لقطاع الحكم المحلي.

وحضر الاجتماع الذي عقد في مقر الوزارة بمدينة البيرة، القنصل البلجيكي العام في القدس برونو جانز، ومدير التعاون البلجيكي (BTC) ديرك دبريز.

وأكد الأعرج أهمية الدعم البلجيكي في دعم توجهات وسياسات الوزارة في ظل سعيها لتمكين الهيئات المحلية ورفدها بمشاريع تنموية استراتيجية، خاصة مشاريع البنية التحتية، وإحياء المراكز التاريخية.

وشدد على ضرورة استمرار العمل في المناطق المسماة "ج" نظراً لأهميتها كونها تشكل الأساس الحيوي للدولة الفلسطينية وما تحويه من مصادر وثروات طبيعية غنية، مشيراً إلى إيلاء الوزارة هذه المناطق أهمية بالغة وتعمل على دعمها وبالشراكة مع كافة الجهات والدول المانحة بمشاريع تنموية، رغم العقبات والعراقيل التي يضعها الاحتلال للحيلولة دون تحقيق تنمية محلية شاملة في هذه المناطق.

وشكر الأعرج الحكومة البلجيكية على ما تقدمه من دعم للشعب الفلسطيني وحكومته، ولقطاع الحكم المحلي خاصة، متمنياً استمرار هذا الدعم وزيادته خلال الأعوام المقبلة من أجل مساعدة الوزارة في ظل سعيها لتحقيق التنمية المحلية، والارتقاء بقطاع الحكم المحلي، خاصة في ظل ما وصل إليه من نجاحات وإنجازات مشهود لها دولياً.

بدورها، أعربت دورين عن اعتزازها بالعمل مع وزارة الحكم المحلي والعلاقة الإيجابية التي تربط الوكالة مع الوزارة والتي أسهمت في تحقيق العديد من الإنجازات من خلال تنفيذ برامج ومشاريع تنموية في العديد من الهيئات المحلية، كما وأشارت إلى استمرار تقديم الدعم للوزارة خلال المرحلة المقبلة واستمرار التنسيق والعمل المشترك معها.