اليابان تدعم مربي الثروة الحيوانية في دير البلح

غزة- "القدس" دوت كوم- وفا- وقع سفير الشؤون الفلسطينية وممثل اليابان لدى فلسطين تاكيشي أوكوبو، وممثل الجمعية الأهلية لتطوير النخيل والتمور في مينة دير البلح، امس، عقد منحة لتوفير آلات لإنتاج المواد الأولية في قسم انتاج العلف في الجمعية.

ووقعت الاتفاقية التي تندرج ضمن مشروع منح المساعدة للمشاريع الأهلية والأمن الإنساني (GGP) في مقر برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في غزة، وبلغت القيمة الاجمالية للتمويل 82.200 دولار.

وسيقوم رئيس جمعية الأهلية لتطوير النخيل والتمور في دير بلح، باستخدام المنحة المقدمة لتركيب آلات لإنتاج المواد الأولية في قسم إنتاج العلف.

ويهدف المشروع إلى استخدام المعدات من أجل توفير علف رخيص الثمن بشكل ثابت لمربي الثروة الحيوانية في دير البلح والمناطق المحيطة بها، ويقدر عدد المستفيدين المباشرين من المشروع بحوالي 700 أسرة من مربي الثروة الحيوانية.

وأكد أوكوبو التزام بلاده الثابت في دعم الشعب الفلسطيني من منظور الأمن الإنساني، وكذلك أهمية تنفيذ مشاريع التنمية الاجتماعية والاقتصادية اللازمة للمجتمعات الفلسطينية.

ومنذ عام 1993 قدمت اليابان للفلسطينيين مساعدات إنمائية رسمية بقيمة ما يقرب 1.7 مليار دولار. وقد صيغت مشاريعGGP بالتعاون مع السلطة الوطنية من خلال وزارة المالية والتخطيط منذ عام 2010.