بوتين: لا خيار آخر أمام روسيا سوى تطهير حلب من المتشددين

كراسنايا بوليانا (روسيا)- "القدس" دوت كوم- قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الخميس، ان روسيا لا خيار أمامها سوى تطهير ما أسماه "وكر الإرهابيين" في مدينة حلب السورية، على الرغم من حقيقة وجود المدنيين في المدينة أيضا.

وقال بوتين، إن وضع الضحايا المدنيين في الصراعات لا بد وأن يثير الأسى في كل مكان وليس في حلب فحسب، مشيرا إلى المدنيين الذين قتلوا حول الموصل بالعراق.

وأضاف بوتين "ينبغي أن تقرع الأجراس لكل الضحايا الأبرياء وليس في حلب فقط".

وقال بوتين، إن روسيا تلتزم ضبط النفس في سوريا لكنها قد تفقد صبرها وترد بطريقة أو بأخرى على تصرفات لم يحددها.

واضاف بوتين في لقاء بجنوب روسيا "نحن...لا نرد على شركائنا بهذه الطريقة الفجة. لكن كل شيء له حدود. وقد نرد."

أدلى بوتين بهذه التعليقات بعدما اتهم التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة بانتهاك اتفاق وقف إطلاق النار بقصف قوات الحكومة السورية في سبتمبر أيلول.