مديرة حملة ترامب تعترف : "نحن متخلفون وراء كلينتون"

واشنطن - "القدس" دوت كوم - اعترفت مديرة حملة دونالد ترامب، اليوم الأحد، بأن المرشح الجمهوري للرئاسة الأميركية، لا يزال متراجعا خلف الديمقراطية هيلاري كلينتون قبل أسبوعين فحسب على يوم الانتخابات.

وعبر محطة (إن بي سي) التلفزيونية الأميركية قالت كيليان كونواي "نحن متخلفون وراء كلينتون".

وذكرت كونواي أن كلينتون لديها "مزايا هائلة". زوجها الرئيس السابق بيل كلينتون، والرئيس الحالي باراك أوباما، والسيدة الأولى ميشيل أوباما، ونائب الرئيس جو بايدن كلهم يشاركون في حملة هيلاري كلينتون - "وكلهم أكثر شعبية بكثير مما تأمل هي أن تكون".

وقالت كونواي إن كلينتون أيضا ضخت 66 مليون دولار في الدعاية في أيلول (سبتمبر) الماضي، وهو ضعف ما أنفقته في آب (أغسطس) الذي سبقه، مشيرة الى ان الغالبية العظمى من مواقع الإعلان سلبية ومخصصة لـ "تدمير الشخصية"، واصفة إياها بأنها "إعلانات من نوعية البالوعات".

ومع ذلك أعربت كونواي عن أملها في أن يتمكن ترامب من جذب الناخبين المترددين لفريقه والفوز في تصويت يوم الثامن من تشرين ثاني (نوفمبر) المقبل.

وقالت لمحطة (سي إن إن) الإخبارية الأميركية إنه لا يزال هناك حماس كبير في محطات حملة ترامب، مضيفة "اسمحوا لي أن أقول شيئا : يمكنك الانطلاق على الطريق مع دونالد ترامب، فهذه الانتخابات لا يبدو أنها انتهت بعد".