كيا" تنظم تجربة القيادة "كيا على الطريق" في بنابلس

نابلس-"القدس" دوت كوم- شارك عشرات الالاف في مهرجان " تجربة القيادة كيا على الطريق" "كيا اون تور" الذي نظمته الشركة العربية لتجارة المركبات "الوكيل الحصري لكيا موتروز في فلسطين" للسنة الخامسة على التوالي، في المعهد الكوري التابع لجامعة النجاح الوطنية بمدينة نابلس.

وتمكن المشاركون خلال المهرجان من الاستمتاع بتجربة سيارات كيا الجديدة كليا، بفئاتها المختلفة والتي تضم تسعة أنواع من المركبة، بدئا بسيارة "بيكانتو" الفئة الاصغر، وصولا بسيارة الدفع الرباعي "سورينتو"، إضافة إلى الفعاليات الترفيهية للأطفال.

واعرب مدير عام "كيا" مهند المصري "بتجربة قيادة مركبات كيا، مؤكدا أنها اصبحت مهرجانا سنويا، وأصبحت محط انظار الجمهور من مختلف شرائح المجتمع الفلسطيني، مشددا على ايمان الشركة بالاندماج في المجتمع الفلسطيني، وتوفير مثل هذه الايام الترفيهية لهم، لافتا إلى أهمية ربط فعاليات الفرح والمرح للأطفال بهذه العلامة التي باتت صديقة للناس والبيئة في فلسطين..

وقال إن هذه التجربة تمكن "عشاق كيا" من الاطلاع على الاضافات الجديدة على المركبات الجديدة التي يتم تزويد السوق الفلسطيني بها، مشددا على أهمية ترسيخ مكانة العلامة التجارية "كيا" بذهن المستهلك الفلسطيني، بمختلف فئاته، لأن الزوار يمثلون المجتمع الفلسطيني من مختلف الاجيال.

وقال المدير الاداري في "كيا" رفعت يعيش إن هذا الحدث يدمج بين التسويق والمسؤولية المجتمعية، لأننا نلمس ما يتعرض له أطفالنا من ضغوطات نفسية بسبب الظروف الاستثنائية التي يعيشها شعبنا، وما تعنيه مثل هذه الفعاليات لهم.

وقال يعيش إن اختيار مدينة نابلس وتحديدا، المعهد الكوري، له دلالات كبيرة فالمدينة تتوسط الضفة الغربية، وبالتالي هناك سهولة للوصول إليها من كافة المحافظات، إضافة إلى أنها توفر لنا المساحات الواسعة ليتمتع الزوار بتجربة قيادة سيارات كيا.

وتابع يعيش قائلا، إن العلامة التجارية "كيا" باتت راسخة بذهن المجتمع الفلسطيني، بسبب الاهتمام الكبير من الشركة بجمهورها، إضافة إلى أننا نشاهد نسبة اقتناء هذه السيارة وتواجدها في الشوارع الفلسطينية، رغم حداثة وجودها في فلسطين، إذ أنها لم تتجاوز ال8 سنوات.

أما رابي رابي مدير التسويق والعلاقات العامة في الشركة العربية "كيا"، فقال إن ما يميز الحدث هذا العام، هو الترتيب المميز الذي اعطى سلاسة تامة لاستيعاب عشرات الالاف من الجمهور خلال ساعات الحدث الاربع، وتقديم الخدمة لهم بأفضل المستويات.

وتابع قائلا، إننا إثناء الترتيب لهذا المهرجان راعينا كافة اساليب الراحة للزوار، من حيث توفير سبل الامان لأطفالهم، وتمكينهم من الاطلاع على كافة سيارات "كيا" الحديثة كليا، والاستماع إلى الشرح المفصل عن تلك السيارات.

واعرب رابي رابي عن شكره لكل الجهات التي ساهمت بانجاح الفعالية، مثمنا دور المحافظة والبلدية واجهزة الامن وادارة المعهد الكوري بجامعة النجاح الوطنية، الذين لم يدخروا من جهدهم ووقتهم شيئا في سبيل انجاح الحدث.

وتحدث رابي رابي عن ميزات سيارات "كيا" الحديثة بدئا من فئة "بيكانتو"، مرورا بالمركبات العائلية "ريو، وسول، وسيراتو، وسيد ، واوبتيما، وكارينز، وسيارات الدفع الرباعي سبورتيج وسورينتو"، من حيث الاضافات والتقنية العالية المستخدمة في هذه المركبات، مشيرا إلى أن السمة العامة لها وعلى اختلاف فئاتها تتمثل بأنها صديقة البيئة وآمنة وقليلة استهلاك الوقود .