اعتقال 5 مواطنين وإغلاق مطبعة بالضفة ليلا

رام الله - "القدس" دوت كوم - أعلن جيش الاحتلال عن اعتقال خمسة مواطنين من الضفة، وإغلاق مطبعة، إثر اقتحامات نفذتها قواته، فجر اليوم الخميس.

وقال ناطق عسكري إسرائيلي، إن المعتقلين يشتبه بتورطهم في عمليات مقاومة شعبية ضد الجيش والمستوطنين، وقد نقلوا للتحقيق معهم من قبل جهاز الشاباك.

وأضاف، أن الجيش أغلق مطبعة في بلدة الرام وصادر معداتها، بسبب طباعتها لافتات للشهيد مصباح أبو صبيح منفذ عملية القدس قبل أسبوعين.

وأفادت مصادر محلية، بأن المطبعة المغلقة هي مطبعة الريان، وقد تمت مصادرة معداتها وإغلاقها بالشمع الأحمر.

وقالت المصادر، إن جيش الاحتلال، وخلال اقتحامه للرام، أطلق الرصاص على مركبة واعتقل سائقها، لكن لم يتسن حتى الآن التأكد من هويته.

وفي السياق ذاته، أكد مراسل "القدس" دوت كوم اعتقال الشاب يوسف نور أبو سرور (22 عاما) من مخيم عايدة شمال بيت لحم.

وقالت مصادر محلية لمراسلنا، إن مواجهات محدودة اندلعت خلال الاقتحام الذي انتهى باعتقال يوسف ونقله للمعسكر المطل على المخيم.

كما تم التأكد من اعتقال الشاب عبد الله عرفات زكارنة من بلدة قباطية قضاء جنين، فيما لم تعرف حتى هذه اللحظة أسماء بقية المعتقلين.