سحب تصاريح تجار من جنين بعد الادعاء بانهم عمال

جنين - "القدس" دوت كوم- علي سمودي - سحبت سلطات الاحتلال ، امس ، تصاريح تجار من محافظتي جنين وطوباس ، وحظرت عليهم دخول الخط الاخضر بدعوى انهم عمال .

واوضح رئيس الغرفة التجارية في محافظة جنين ، هشام مساد ل"لقدس" دوت كوم ، انه في اطار الاجراءات الاسرائيلية التي تستهدف تضييق الخناق على الاقتصاد الفلسطيني وفي ظل حرب الاحتلال المستمرة لمنع نهوض وتطوير الحركة التجارية ، باشر الاحتلال بمصادرة والغاء تصاريح تجار ورجال اعمال بذريعة انهم عمال رغم حصولهم على وثائق ومستندات رسمية توكد انهم تجار .

وقال مساد " زعم الاحتلال ، ان الدفعة الاولى من التجار الذين سحبت تصاريحهم ، يقومون بدخول الخط الاخضر بشكل شبه يومي ، وبعضهم رصدت المعابر مرورهم على مدار 24 يوماً، وبناء على ذلك ، اعتبرت انهم ليسوا تجارا "، واضاف " هذه مبررات واهية لخداع الراي العام ، لكن الحقيقة انها سياسة قمعية وقهرية وتجويعية لم تتوقف يوماً، فلا يوجد مبرر لالغاء وسحب التصاريح سوى رغبة الاحتلال بعقاب شعبنا وحرمانه من النهوض والتطور خاصة على صعيد الحركة التجارية التي تعتبر الشريان النابض لاقتصاد محافظة جنين ".

وندد مساد بهذه الاجراءات التي ستطال المئات من العمال وتحويلهم لعاطلين عن العمل مطالباً المجتمع الدولي التدخل ووقف هذه العقوبات التي تكبد الاقتصاد الفلسطيني خسائر فادحة .