الاحتلال يبعد مدير نادي الاسير بالقدس عن الأقصى

رام الله - "القدس" دوت كوم - قررت "محكمة الصلح" الإسرائيلية في القدس، اليوم الثلاثاء، إبعاد مدير نادي الأسير في القدس ناصر قوس عن المسجد الأقصى، والإفراج عنه بكفالة مالية.

وأفاد نادي الأسير، أن المحكمة أمرت بمنع قوس من دخول الأقصى لـ45 يوما، مع الإفراج عنه بعد إلزامه بدفع كفالة مالية.

وكانت قوات الاحتلال اعتقلت قوس الأحد الماضي بعد الاعتداء عليه في البلدة القديمة، علما أنه اعتقل عشرات المرات سابقا.

وأشار نادي الأسير إلى أن عددا آخر من المقدسيين المعتقلين سيمثلون أمام المحكمة اليوم، للنظر في قضاياهم.