سيا.. قصة مطربة حاولت الانتحار تجنبا للشهرة وتحولت لأشهر مغنية بالعالم

رام الله- "القدس" دوت كوم- سيا فورلر أو sia اسم مغمور لكثير من الناس وربما لم تسمع عنه من قبل، او حتى لفت انتباهك في إحدى المجلات الفنية أو الفيديو كليبات، والأكثر غرابة أن كثيرا من الشباب والشابات يحبون أغانيها ومتعلقين بها، دون معرفة تفاصيل حياتها، وحتى من حاول البحث وإيجاد كليبات لصاحبة ذلك الصوت العظيم، لم يستطع سوى الوصول إلى أغنيتين مصورتين على طريقة الفيديو كليب، وهما Elastic Heart و Chandelier، ولم تكن Sia هي من تمثل تلك الكليبات .

sia مغنية بوب أسترالية (39 عام)، بدأت حياتها الفنية فى عام 1993م، وغنت مع ديفيد جوتا أغنية Titanium و She wolf، ومع فلوريدا أغنية Wild ones، ومع امينم أغنية guts over fear، كما كتبت الكثير من الأغاني لمغنى البوب .

تعتبر المغنية الأسترالية سيا صاحبة قصة نجاح مذهلة بعد معاناة عشرات السنين من الجحيم والمعاناة .

بدأت الغناء منذ أكثر من 20 عاما منهم الأكثر من 15 سنة بنجاح محدود ولكنها أكملت المشوار .

وعانت كثيرا من الاكتئاب الشديد والأمراض نفسية عديدة بعد موت صديقها وأقرب شخص إليها .

وفكرت أكثر من مرة في الانتحار اخرها في عام 2010 قبل شهرتها الواسعة وغزو العالم باغانيها بعام واحد بالاضافة إلا انها كانت جادة جدا في الانتحار وتعاطت جرعة كبيرة من الهيروين ولكن مكالمة مصادفة جاءت لها قبل أنتحارها بدقائق أجبرها على التفكير في الابتعاد عن الانتحار .

وقامت ببرنامج إعادة تأهل وتعافي من المخدرات مكون من 12 خطوة ونجحت في التغلب على إدمانها الشديد.

.بالرغم من الشهرة الكبيرة إلا أنها تحافظ جدا على خصوصيتها وكانت تخاف أن الشهرة تسبب لها المشاكل وأدت إلى تفاقم مشكلة إدمانها الكحول

بعد شفائها من المخدرات قررت الرجوع إلى الغناء ولكن ككاتبة وليس كمغنية فكتبت ما يقرب من 73 لكبار المغنيين العالميين " ريهانا وبيونسيه وغيرهم .

وأجبرها الفنان الفرنسي الشهير ديفيد جوتا أن تدخل الأضواء من جديد مرة أخرى بأغنية لها سجلها عام 2011 وحقق نجاح ساحق ودخلت ضمن أفضل 10 أغاني في الولايات المتحدة وكثير من أوروبا وأستراليا وكندا .

كسرت أغانيها حاجز المليار والـ 600 مشاهدة ومنهم أغنيتين تخطوا النصف مليار من أغانيها بشكل عام فيها نبرة شجن من معاناة تلك المطربة من الإدمان والقتل .