طبيب فلسطيني يوجه نصائح للعاملين في قطف الزيتون

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - حذّر طبيب الطوارىء في المستشفى الوطني الحكومي في مدينة نابلس، الدكتور عبد الجليل حنجل، المزارعين والعاملين في موسم قطاف الزيتون، الذي يحل هذه الايام، من خطورة العمل تحت اشعه الشمس المباشرة والاجهاد المتواصل، مشيرا الى وفاة شاب (32 عاما) من قرية قصرة، جنوب نابلس، الجمعة الماضي حيث وصل المستشفى مصابا بجلطة قلبية حادة نتيجة الاجهاد، ولم تتمكن الطواقم الطبية من انقاذ حياته.

وقال الدكتور حنجل ان الموسم هذا العام يتزامن مع اشعة شمس قوية نوعا ما وهو ما يستوجب اتخاذ الاحتياطات اللازمة، لا سيما اولئك الذين يعانون من الامراض المزمنه كضغط الدم، والسكري، ومن يعانون من الازمات الربوية، مشيرا في ذات السياق، الى وصول عدد من المشاركين بقطف الزيتون كل عام الى اقسام الطوارىء جرّاء اصابتهم بكسور أو تعرضهم للدغات الافاعي.

ونصح الدكتور حنجل العاملين في قطف الزيتون بالابتعاد عن اشعة الشمس المباشرة سيما في فترة الذروة ما بين الساعة 11 - 3 عصرا، واخذ فترات عديدة من الراحة، وتجنب الاجهاد المتواصل، وأخذ اصحاب الامراض المزمنة لأدويتهم في اوقاتها المحددة وعدم تاجيل ذلك الى وقت العودة للمنزل مساء.

كما شدد على اهمية استخدام وسائل الوقاية مثل ارتداء القبعات والقفازات الواقية، واستعمال السلالم بدل القفز عن وعلى الاغصان، ومراقبة الاطفال وعدم اغفالهم خوفا من الافاعي.

الىودعا كذلك ضرورة شرب الماء والسوائل بكثره، وخذ استراحة فورية في حال الشعور بالتعب او ضيق في التنفس، واذ ما استمرت الاعراض فيجب التوجه الى اقرب مركز طبي دون تأخير.