نادي الاسير يتراجع .. "خلل في المعلومة" يحدث ارتباكا حول حياة المناضلة برناوي

رام الله - "القدس" دوت كوم - بعد نحو نصف ساعة من ارسال خبر من قبل الدائرة الاعلامية في نادي الاسير ينعى فيه النادي الأسيرة المحررة والمناضلة الفلسطينية فاطمة برناوي، عاد النادي وارسل خبرا ينفى فيه وفاة المناضلة برناوي ويطالب وسائل الاعلام بسحب الخبر من التداول.

وجاء في رسالة النفي ما يلي: " تنويه .. إلى الزملاء الصحفيين ووسائل الإعلام المختلفة .. الرجاء سحب وعدم تداول الخبر الذي جرى إرساله من قبل نادي الأسير حول وفاة المناضلة برناوي، حيث حدث خلل في المعلومة".

يذكر ان الاسيرة المحررة برناوي والمقيمة حاليا في العاصمة الاردنية عمان من مواليد مدينة القدس عام 1939م، وهي أول فتاة فلسطينية في تاريخ الثورة الفلسطينية تتعرض للاعتقال على يد سلطات الاحتلال وكان ذلك في العام 1967.