تمديد اعتقال أسير جريح من مخيم جنين

جنين – "القدس" دوت كوم - علي سمودي – مددت المحكمة العسكرية الاسرائيلية في سالم، توقيف الجريح المعتقل ثائر باسم جبارين (33 عاما) من مخيم جنين حتى 30/تشرين الثاني، حتى إعداد لائحة اتهام بحقه.

وأفادت زوجة ثائر لـ"القدس" دوت كوم، بان المحكمة رفضت طلب المحامي باطلاق سراح زوجها الذي اعتقل بشكل تعسفي في 25/تموز الماضي عن حاجز حوارة خلال توجهه لرام الله للاطمئنان على شقيقته التي اجرت عملية جراحية.

واضافت، "احتجزه جنود الاحتلال بشكل تعسفي وظالم ثم اعتقلوه واقتادوه لاقبية التحقيق في سجن الجلمة لمدة 25 يوما، ليعيش صنوف العذاب امام قائمة التهم التي فبركتها المخابرات لزجه خلف القضبان".

وناشدت جبارين المؤسسات الانسانية الضغط على الاحتلال للافراج عن زوجها الذي يعاني اثار اصابته برصاص الاحتلال في يده اليسرى، ويحتاج لعلاج مستمر ويتعرض للاهمال والاحتجاز في ظروف غير انسانية.

الجدير ذكره ان جبارين متزوج ولديه طفلين، وقد اعتقل خلال معركة مخيم جنين في نيسان 2002 وقضى 4 سنوات ونصف خلف القضبان.