حماس ترفض تأجيل الانتخابات: "تهرب وخدمة لمصالح فتح"

غزة - "القدس" دوت كوم - أعلنت حركة حماس رفضها لقرار الحكومة الفلسطينية تأجيل الانتخابات المحلية، بعد قرار محكمة العدل العليا بإجرائها في الضفة الغربية دون قطاع غزة.

ودعا الناطق باسم الحركة سامي أبو زهري في مؤتمر صحفي، اليوم الثلاثاء، إلى استكمال الانتخابات من حيث انتهت؛ وعدم السماح بتجاوز ما تم من إجراءات انتخابية في المرحلة السابقة، مؤكدا أن حماس متمسكة بإجرائها في الضفة والقطاع.

واعتبر أبو زهري القرار الصادر عن الحكومة، "نوع من التخبط والتهرب من الاستحقاقات الانتخابية خدمة لمصالح حركة فتح الفئوية"، وفق وصفه.

كما وصف قرار المحكمة الصادر بالأمس، "صادم ومسيس ويكرس الانقسام ويقسم الشعب الفلسطيني"، مضيفا، أن المحكمة غير مختصة قانونا بالطعون الانتخابية.

ورأى أبو زهري أن قبول المحكمة العليا باستكمال العملية الانتخابية في الضفة بدون القدس، رغم أن الحجة الرئيسة في الطعن على العملية الانتخابية كانت عدم إجرائها في مدينة القدس، "يؤكد أن هذه المحكمة مسيسة، وأن ورقة القدس استخدمت كذريعة لتعطيل الانتخابات في غزة".