جنرال ايراني : فرض منطقة حظر جوي فوق سوريا يدعم الارهابيين

طهران ـ "القدس" دوت كوم - قال مسؤول عسكري إيراني بارز، اليوم الأحد، أن اقتراح فرض منطقة حظر جوي فوق سوريا لن يؤدي إلا إلى تقوية وضع الارهابيين ومن يدعمهم.

وقال البريجادير جنرال أحمد وحيدي إن الضغوط التي مارسها مؤخرا مسؤولون أميركيون لفرض منطقة حظر جوي فوق سوريا تهدف إلى التحكم في سوريا من خلال الارهابيين.

وحسب وكالة (تسنيم) للأنباء، قال وحيدي، وزير الدفاع الإيراني السابق، إن الاميركيين يعارضون قصف الطائرات السورية لمواقع الارهابيين، وبالتالي، فهم يحاولون دعمهم من خلال فرض منطقة حظر جوي.

وفي السياق ذاته، أكد الرئيس الايراني حسن روحاني الاسبوع الماضي في نيويورك أن الجماعات الارهابية هي وحدها المستفيدة من فرض منطقة حظر جوي فوق سوريا.

يذكر أن وزير الخارجية الأميركي جون كيري قدم مؤخرا اقتراحا بفرض حظر جوي فوق مناطق محددة في سوريا لضمان سلامة وصول المساعدات الانسانية إلى المدنيين المحاصرين، فيما تعارض سوريا وحلفاؤها، منهم إيران وروسيا، هذا المقترح على أساس أنه يمثل طلبا لوقف القضاء على المسلحين المستمرين فى محاربة الجيش السوري وقتل المدنيين.