روسيا: تحقيق السلام في سوريا "يكاد يكون مهمة مستحيلة"

نيويورك - "القدس" دوت كوم - قال السفير الروسي لدى الأمم المتحدة، فيتالي تشوركين، اليوم الأحد، إن وقف إطلاق النار في سوريا، الذي تم التوصل إليه بوساطة أميركية روسية، لا يمكن أن يسفر عن نتائج في السعي نحو إيجاد حل سياسي بسبب "التخريب" من قبل جماعات المعارضة المعتدلة في سوريا، التي فشلت الولايات المتحدة في بسط نفوذها عليها.

وقال تشوركين، أمام جلسة طارئة لمجلس الأمن الدولي دعت إليها بريطانيا وأميركا وفرنسا، إن "تحقيق السلام يكاد يكون مهمة مستحيلة الآن".

وأضاف "قال الأميركيون أساسا إنهم غير قادرين على التأثير على الجماعات، وبالتالي تحقيق الاتفاقات التي أرادوا رؤيتها تتحقق".

وذكر أن روسيا بحاجة لرؤية "الرغبة الصادقة" للفصل بين المعارضة المعتدلة المدعومة من قبل قوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة، عن جماعة جبهة فتح الشام الإرهابية، الجماعة المرتبطة سابقا بتنظيم القاعدة، والمعروفة في السابق باسم جبهة النصرة.