تشديد إسرائيلي على الحواجز المحيطة بنابلس لأسباب مجهولة

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - شددت قوات الاحتلال منذ الساعات الأولى صباح اليوم السبت، من إجراءاتها على الحواجز العسكريّة المحيطة بمدينة نابلس للخارجين منها، مستثنية الداخلين إليها.

فقد شهد حاجز حوارة العسكري جنوب المدينة حسب شهود عيان، أزمة مرورية خانقة نتيجة لتفتيش السيارات والتدقيق بهويات الراكبين الخارجين من المدينة، الأمر الذي أدى لتكدّس المركبات في طوابير طويلة.

جاءت هذه الإجراءات بعد تطويق المدينة الليلة الماضية لعدة ساعات، لأسباب غير معروفة، فعّل خلالها الاحتلال الحواجز العسكرية المغلقة منذ الانتفاضة الثانية، حيث تم منع المواطنين من اجتياز الحواجز (دخولًا وخروجًا)، حتى تم رفعه بعد مضي عدة ساعات على الإغلاق.

كما شهدت الحواجز العسكرية الأخرى حول المدينة التطويق ذاته، كحاجز الباذان، شمال شرق المدينة، والحاجز غرب دوار دير شرف، فيما أبقى الاحتلال على حاجز الـ١٧ بين نابلس وعصيرة الشمالية مغلقًا بالكامل.