روسيا مستعدة لتمديد الهدنة الهشة في سوريا

موسكو - "القدس" دوت كوم - أعلنت روسيا، اليوم الجمعة، استعدادها لتمديد اتفاق وقف إطلاق النار في سوريا، رغم قولها إن طرفا واحدا هو من يلتزم بهذه الهدنة.

وقال الجنرال ايغور كوناشينكوف المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية في بيان، "مع ان وقف اطلاق النار يستند الى اتفاق ثنائي الا ان طرفا واحدا يتقيد به فعليا"، قاصدا بذلك التزام قوات النظام السوري والجيش الروسي.

وأكدت وزارة الدفاع أيضا أن روسيا مستعدة لتمديد الاتفاق الهش لمدة 72 ساعة إضافية، مضيفة أن الجيش السوري أعاد قواته وأسلحته إلى طريق الكاستيلو قرب مدينة حلب بعدما تعرض لإطلاق نار من المعارضة.

وبدأت الهدنة قبل أربعة أيام بعد مفاوضات مكثفة بين واشنطن وموسكو، وكان من المنتظر تمديدها في حال نجاحها، غير أن الأيام الماضية شهدت بعض الخروقات، وسط اتهامات من الأطراف المختلفة لبعضها بهذه الخروقات.

وإلى جانب الخروقات الميدانية، فإن مشكلة إيصال المساعدات الإنسانية للمدنيين تعد سببا آخر لجعل هذه الهدنة أكثر هشاشة، إذ أعلنت مصادر أممية أن الحكومة السورية لم تمنح قوافل المساعدات تصاريح لدخول بعض المناطق وإيصال هذه المساعدات.