ليبرمان يأمر بقطع العلاقات مع المبعوث الأممي ميلادينوف

رام الله- "القدس" دوت كوم- ترجمة خاصة- كشفت القناة العبرية الثانية، مساء اليوم الأربعاء، أن وزير الجيش الإسرائيلي أفغيدور ليبرمان أصدر أوامر صريحة للمؤسسة العسكرية بقطع العلاقات وعدم التعاون مع نيكولاي ميلادينوف مبعوث الأمم المتحدة للشرق الأوسط.

وبحسب القناة، فإن أوامر ليبرمان صدرت بعد انتقادات حادة وجهها ميلادينوف لسياسات إسرائيل بشأن "مكافحة الإرهاب". مشيرةً إلى أن تصريحاته أغضبت النظام السياسي في إسرائيل والمقاطعة التي أقرها ليبرمان تعبير ملموس عن ذلك.

وكان ميلادينوف قال في خطاب ألقاه بالأمم المتحدة الأسبوع الجاري أن المستوطنات غير قانونية وفقا للقانون الدولي، وأن خطة ليبرمان وسياسته "العصا والجزرة" هدفها فرض عقاب جماعي وهي ليست مقبولة لدى الأمم المتحدة.

من جهتها اعتبرت إحدى أقطاب المعارضة الإسرائيلي تسيبي ليفني قرار ليبرمان بأنه يهدد أمن ومصالح إسرائيل. داعيةً إلى التصرف بهدوء من أجل حماية تلك المصالح.