اعتقال 15 مواطنا من الضفة ليلا

رام الله - "القدس" دوت كوم - اعتقلت قوات الاحتلال 15 مواطنا من مختلف أنحاء الضفة الغربية بما فيها القدس، الليلة الماضية.

وأعلن ناطق عسكري إسرائيلي، صباح اليوم الخميس، عن اعتقال 8 مواطنين من مدينة البيرة، ومخيم الجلزون وبلدتي بيت ريما وكفر عين قضاء رام الله، وبلدة صوريف قرب الخليل.

وقال الناطق، إن اثنين من المعتقلين يشتبه بمشاركتهما في أعمال مقاومة الشعبية، وأن ستة من المعتقلين ينتمون لحركة حماس.

لكن مصادر محلية أكدت أن عدد المعتقلين أكبر مما تحدث عنه جيش الاحتلال، موضحة، أن اعتقالات طالت ثلاثة مواطنين من القدس نفذتها شرطة الاحتلال، إضافة لاعتقال شابين من الخليل بعد استدعائهما للتحقيق مساء، وثالثا عن حاجز عسكري.

وعرف من المعتقلين في محافظة رام الله والبيرة حتى الآن، القيادي في حركة حماس أحمد زيد، والشاب فادي درويش، وهما أسيران محرران من مخيم الجلزون، إضافة للشاب صدام ساهر البرغوثي من بيت ريما.

وفي الخليل، اعتقلت قوات الاحتلال الشابين سيف الدين الهور، وبسام غنيمات، بعد اقتحام بلدة صوريف، والشابين عنان عبدالحميد اخليل، ومحمد حسن عادي، من بلدة بيت امر، وقد تم اعتقالهما بعد استدعائهما للتحقيق مساء أمس.

واعتقلت قوات الاحتلال أيضا الشاب صبري كميل من قباطية في جنين، والشاب هشام بشكار من مخيم عسكر الجديد في نابلس، والشاب اياد عليان من بلدة الخضر جنوب بيت لحم.

كما اعتقلت قوات الاحتلال الشاب رامي محمود سجدية من مخيم قلنديا شمال القدس، أثناء مروره على حاجز الكونتينر الذي يفصل بين رام الله وبيت لحم، فيما اعتقلت شرطة الاحتلال الشبان حامد شفيق عبيد، وآدم شفيق عبيد، وشادي محيسن، وهم جميعا من بلدة العيساوية في القدس أيضا.