فتح: قوائمنا في غزة "تعرضت للظلم"

غزة- "القدس" دوت كوم- قالت قيادة حركة فتح في قطاع غزة، اليوم الأربعاء، ان قوائمها للانتخابات المحلية "تعرضت للظلم من خلال الطعون التي قدمتها حركة حماس ضدها بدون أسباب وجيهة".

وقال الناطق باسم حركة فتح فايز أبو عيطة في مؤتمر صحفي أن فتح استمرت في التحضير للمشاركة بالانتخابات "رغم ما تعرضت له من انتهاكات وتهديدات" وأن فتح "ستواصل طريقها نحو استكمال العملية الانتخابية".

وقال ابو شمالة بان لجنة الانتخابات المركزية "ليست جهة قانونية يتاح لها استبعاد أي قوائم"، متهما لجنة الانتخابات المركزية بـ "إفساد أجواء العملية الديمقراطية"، مشيرا إلى أن حركته "قدمت مذكرة لجميع الجهات المختصة بهذا الشأن وأنه لا يحق لها إسقاط قائمة كاملة من أجل عضو أو فرد بها".

واوضح أن قيادة فتح تواصلت مع قيادة حماس قبل البت في الطعون لسحبها، إلا أنها لم تتلقى أي رد إيجابي في هذا الشأن. مشددا على أن "فتح ضد عرقلة أو إفشال الانتخابات".

من جهته دعا الناطق باسم حركة حماس سامي أبو زهري، حركة فتح إلى "احترام قانون الانتخابات المحلية والقرارات الصادرة عن لجنة الانتخابات وعدم القفز عن القوانين تحت مبررات واهية وغير قانونية".

واكد أبو زهري في تصريح صحفي على تمسك حركة حماس بإجراء الانتخابات المحلية. مشددا على ضرورة "وقف حملات الاستدعاءات للمرشحين والضغوط التي مازالت تمارس على القوائم المدعومة من حركة حماس في الضفة".