وصول خبراء روس للتدقيق في إجراءات تأمين المطارات المصرية

القاهرة- "القدس" دوت كوم- د ب أ - وصل وفد من خبراء الأمن الروس إلى القاهرة اليوم الأربعاء، قادما من موسكو في زيارة لمصر تستغرق أسبوعا للتفتيش على الإجراءات الأمنية المتبعة لتأمين الركاب والبضائع والطائرات، بمطارات القاهرة، وشرم الشيخ، والغردقة الدولية.

وصرحت مصادر مطلعة شاركت في استقبال الوفد، بأنه سينضم إليه خلال ساعات بعض الخبراء الروس، ليقوم الوفد بعدها بجولة تستغرق أربعة أيام لرصد الإجراءات الأمنية في المطارات المذكورة، مع التركيز على القاهرة.

وينتظر أن يتم البدء باستئناف حركة الطيران بين موسكو والقاهرة أولا، قبل استئنافها مع مطارات المنتجعات السياحية بالبحر الأحمر.

ومن المقرر أن يعقد الوفد الأمني الروسي سلسلة من الاجتماعات مع مسؤولي الأمن بقطاعات الطيران في مصر.

وذكرت المصادر أن "سلطات الطيران المصرية نفذت كل التوصيات التي وضعتها واقترحتها لجان أمنية روسية قامت بجولات سابقة في مطارات مصر، وتم تركيب أحدث الأجهزة الخاصة بفحص الركاب والحقائب، وتزويد المطارات بكاميرات حديثة، ووضع رادارات ترصد كل شيء على مساحة 3 كيلومترات في حرم المطار، بتكلفة تقترب من نصف مليار جنيه".