"تهديدات ارهابية" ضد مراكز للشرطة في النمسا

فيينا- "القدس" دوت كوم- ذكرت السلطات النمساوية انها أجرت عمليات تفتيش في العديد من مراكز الشرطة وغيرها من المواقع الخميس بعد تلقيها رسالة الكترونية تحمل "تهديدات ارهابية" موجهة الى مراكز الشرطة، الا انها لم تعثر على شيء.

وقالت وزارة الداخلية ان الرسالة المكتوبة بلغة انكليزية رديئة ارسلت الى العديد من مراكز الشرطة صباح الخميس واشارت تحديدا الى التطرف الاسلامي.

وتم تشديد الاجراءات الامنية واجريت عمليات تفتيش لمراكز الشرطة ومطار فيينا ومحطة القطارات الرئيسية، الا ان الوزارة قالت لاحقا انه "لم يتم العثور على اي شيء".

واضافت ان الرسالة التي بعثت الى العديد من مراكز الشرطة مصدرها بريد الكتروني مشفر استخدم "مرارا في السابق" لتوجيه اتهامات، بدون ان تكشف تفاصيل.

وصرح المتحدث باسم وزارة الداخلية كارل هاينز غروندبويك انه يتم تخفيف الاجراءات الامنية الاضافية "تدريجا"، بينما تستمر التحقيقات لمعرفة الشخص الذي بعث بالرسالة.

ودول اوروبا ومن بينها النمسا في حالة تاهب مرتفع بعد عدد من الهجمات التي شهدتها فرنسا والمانيا في الاسابيع الاخيرة واعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها.

ولم تشهد النمسا اي هجمات. الا ان صحيفة "در ستاندرد" اليومية ذكرت الخميس ان السلطات اعتقلت 59 شخصا "لصلتهم بالارهاب" منذ مطلع 2015.