"مدى" يرحب بتوقيع الرئيس على إعلان "دعم حرية الإعلام"

رام الله - "القدس" دوت كوم - رحب المركز الفلسطيني للتنمية والحريات الاعلامية "مدى"، بتوقيع الرئيس محمود عباس أمس، على إعلان دعم حرية الاعلام في العالم العربي، وقراره اعتبار الاول من شهر آب من كل عام يوما لحرية الرأي والتعبير في فلسطين.

وعبر المركز عن أمله "بأن يشكل ذلك خطوة باتجاه حماية الحريات الاعلامية في فلسطين ووضع حد لجميع الانتهاكات ومحاسبة مرتكبيها".

وطالب مدى، الجهات الفلسطينية الرسمية ومختلف الجهات ذات العلاقة بترجمة هذه الخطوة والتوجه بشكل عملي وجاد بما يضمن وضع حد للانتهاكات ضد الحريات الاعلامية في فلسطين، وتعديل واقرار القوانين ذات الصلة وفي المقدمة منها قانون حق الحصول على المعلومات.

وعبر "مدى" عن تقديره لجميع الجهود المبذولة من اجل دعم الحريات الاعلامية في فلسطين والوطن العربي وفي انحاء العالم من قبل مختلف المؤسسات الاعلامية ومؤسسات المجتمع المدني، بما فيها نقابة الصحافيين الفلسطينيين.