إطلاق "صندوق تكافل المياه" في نابلس

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده -أعلن رئيس لجنة ادارة بلدية نابلس المهندس سميح طبيلة، اليوم الاثنين، عن انطلاق مبادرة "صندوق تكافل المياه" لمدينة نابلس، والذي تم تأسيسه بالشراكة مع عدد من المؤسسات الرسمية والأهلية.

وحضر مراسم اطلاق الصندوق ممثلون عن المؤسسات الشريكة في تأسيسه وهي البلدية، والمحافظة، وملتقى رجال اعمال نابلس، وجمعية التضامن الخيرية، وجمعية الاتحاد النسائي العربي، وجمعية الهلال الاحمر، ولجنة زكاة نابلس المركزية، بالاضافة الى عدد من رجال الاعمال والناشطين في العمل الخيري والاجتماعي.

وقال طبيلة بأن تأسيس الصندوق يأتي في اطار تعزيز مبدأ التكافل الاجتماعي، الذي تتميز به مدينة نابلس وابناؤها سواء داخل الوطن او خارجه.

واوضح أن الصندوق يهدف للمساهمة في حل مشكلة تسديد أثمان المياه الشهرية عن عدد من الاشتراكات التي تعود للعائلات الأكثر ترشيدا وذوي الدخل المحدود من ناحية، وتحفيز ثقافة ترشيد استهلاك المياه في المدينة والمخيمات. واشار الى ان فكرة الصندوق طرحت في شهر تشرين الثاني 2015، وتم التباحث فيها بين بلدية نابلس وعدد من مؤسسات المدينة، ومن ثم تم تشكيل هيئتين ادارية وعامة للصندوق. وقد قامت المؤسسات المذكورة بوضع نظام اساسي تم التوقيع عليه، وصادق عليه وزير الحكم المحلي.

وبين انه تم فتح حسابين بنكيين للصندوق لدى فرعي البنك العربي في نابلس والشميساني في عمان، بحيث يتم التعاون مع جمعية عيبال الخيرية وأبدت استعدادها للترويج للصندوق بين ابناء نابلس المقيمين في الاردن والخارج.

وأضاف ان مجموع التبرعات للصندوق حتى الان بلغت 8500 دينارا اردنيا. وقال ان الصندوق سيغطي نصف فاتورة المياه للاشتراكات المنزلية في مدينة نابلس والمخيمات والتي يقل استهلاكها الشهري عن 8 امتار مكعبة من المياه، متوقعا ان يصل عدد الاشتراكات المستفيدة من الصندوق نحو 13200 اشتراك.

واضاف طبيلة انه سيتم في وقت لاحق تقييم الية عمل الصندوق وتوسيع نطاق عمله ليشمل ابناء نابلس المقيمين في مختلف الدول العربية.

واوضح طبيلة انه سيتم في المرحلة الاولى ومدتها ثلاثة شهور استعمال ما يتم جمعه من مبالغ لفائدة اصحاب الاشتراكات ممن يستحقون اموال الزكاة، وذلك الى حين ايجاد الية للفصل بين اموال التبرعات واموال الزكاة المقدمة للصندوق، وحسب ما يتم إقراره من قبل الهيئة العامة للصندوق.

ولفت ان الصندوق سيغطي فقط الدفعات الشهرية لإستهلاك المياه للاشتراكات المنزلية فقط، ولن يغطي الديون المترتبة على الاشتراكات المنزلية والتي تبلغ اكثر من 145 مليون شيكل، مبينا انه سيتم لاحقا دراسة امكانية مساهمة الصندوق في تسديد بعض الديون المترتبة على الاسر الفقيرة على ضوء المبالغ التي ستتوفر في الصندوق.

من جانبه، أكد المستشار القانوني لمحافظ نابلس، سلام فريتخ، مباركة المحافظ اطلاق هذا الصندوق، مبديا استعداده لتقديم كل الدعم المطلوب لانجاح عمله وتذليل العقبات التي تعترضه.