مركز يطالب الاحتلال بتعويض الضحايا الفلسطينيين أسوة بالاتراك

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - طالب مركز الاسرى للدراسات، الاحتلال الاسرائيلي بدفع تعويضات عن ضحاياه، على الصعيدين الفلسطينى والعربى، أسوة بالتعويضات التى التزمت اسرائيل بدفعها لذوى الضحايا الأتراك الذين أقدمت القوات الاسرائيلية الخاصة على قتلهم فوق السفينة التركية "مرمرة" في البحر الابيض المتوسط.

وقال مدير المركز، رأفت حمدونة، بأن "جرائم الاحتلال لا تسقط بالتقادم منذ نكبة 1948، وما سبقها من جرائم على ايدي العصابات الصهيونية، وما تلاها على يد الجيش الاسرائيلى وأجهزة الأمن الاسرائيلية"، داعيا المؤسسات الفلسطينية والعربية الى مقاضاة اسرائيل على تلك الجرائم، ورفع دعاوى للمحاكم الدولية من قبل الدول والحكومات، والمؤسسات الحقوقية الأهلية، وذوى الضحايا.