مهرجان فني تراثي خلال حفل افطار لذوي الاحتياجات الخاصة في نابلس

نابلس - "القدس" دوت كوم - عماد سعاده - نظم المنتدى التنويري الثقافي الفلسطيني (تنوير) بالشراكة مع اتحاد ذوي الاحتياجات الخاصة في محافظة نابلس، حفل افطار جماعي في قاعة القلعة، للعشرات من ذوي الاحتياجات الخاصة، ما لبث ان تحول الى مهرجان فني تراثي تخللته فقرات من الشعر والفن والموسيقى والعروض المسرحية والدبكة الشعبية الفلسطينية.

وأكد رئيس الاتحاد معاوية منى، ورئيس مجلس ادارة "تنوير" المهندس زياد عميرة، في كلمتيهماعلى التعاون الوثيق بين الفريقين منذ اكثر من 7 سنوات، ومواصلة الجهود المشتركة لخدمة المجتمع.

وألقى عريف الحفل وشاعر المنتدى التنويري، عبد الرحمن العانيني، قصيدة بعنوان "على قبر مالك بن الريب"، فيما قرأ كل من مبين كيوان، واسراء الفقها نصوصا شعرية حملت عناوين "حمامة السلام" و"دعني أغني".

وعرض "مسرح التنوير" مسرحية شعرية لشاعر المنتدى بعنوان "حملة انتخابية" أخرجها مهند خليفة وأداها شباب واطفال المنتدى: جميله منصور، وهند عميره، وعمر العاصي، وحبيب قطناني، ومروان عميره، ومعهم الشاعر خالد داوود. وعبرت المسرحية الهزلية عن البون الشاسع بين هم الجماهير الشعبية التي تعيش مرارة اجتماعية وطنية الى جانب العذاب من عنصرية الاحتلال، وبين من يهرولون لاقتناص منصب هنا أو هناك، يمكنهم من الانتفاع بعيدا عن المصلحة الحقيقية للناس.

وقدم الفنان عبد الله الزربا عزفا على العود، ورافقه في الغناء الفنان مؤيد الشخشير، والفنانة من ذوي الاحتياجات الخاصة نرمين الكوني، حيث قدموا الجميع لوحة فنية غنائية نالت استحسان الحاضرين.

وتخلل الحفل فقرة (الحكواتي)، التي قدمها المخرج المسرحي المهندس طاهر باكير، وقد انصت لها الحضور، خاصة الأطفال، بشغف ومتعة، لتتبعها فقرة (المهرجين) التي رسمت البسمة على وجوه الاطفال.

واختتم الحفل بفقرات من الدبكة الشعبية والاهازيج والاغاني التراثية الفلسطينية ادتها فرقة التنوير للفنون الشعبية بقيادة المدرب عز قنديل. وأدى اعضاء الفرقة وهم احمد دويكات، وآية أدهم، وشهد التكروري، شيماء الصالح، صالح التاج، ومحمد دوابشه، ونور التكروري، نور علاونة، وكريم سامي وعبد الرحمن سقف الحيط، وعصماء الصالح عروضا تراثية نقلت الجمهور في لحظات الى حقول الزيتون وبيارات البرتقال وموسم الحصيد.