الاحتلال يقر سلسلة تسهيلات خلال شهر رمضان

رام الله - "القدس" دوت كوم - ترجمة خاصة - أقرت سلطات الاحتلال، مساء اليوم الجمعة، سلسلة تسهيلات للمواطنين في الضفة الغربية وقطاع غزة خلال شهر رمضان المبارك.

ونقلت صحيفة (معاريف) العبرية عن ما يسمى منسق أعمال الحكومة الاسرائيلية، يؤاف مردخاي، أنه تقرر السماح للفلسطينيين من الضفة الغربية ممن هم فوق سن 45 عاما رجالا ونساءً ، وكذلك للأطفال تحت سن 12 سنة، بأداء الصلاة في المسجد الأقصى المبارك، مشيرا إلى أن من تتراوح أعمارهم ما بين 35 إلى 45 عاما يتوجب عليهم استصدار تصاريح خاصة.

وسيسمح لـ 500 فلسطيني من قطاع غزة كل يوم جمعة بأداء الصلاة في المسجد الأقصى خلال شهر رمضان، في حين سيسمح في ليلة لـ 800 آخرين وفي عيد الفطر لـ 400، مشيرا إلى أنه سيسمح بذلك فقط لمن هم فوق سن الـ 50 عاما.

وقررت سلطات الاحتلال السماح لـ 500 فلسطيني من الضفة بزيارة أقاربهم والسفر إلى الخارج. فيما سيسمح لـ 1000 شخص من العوائل الفلسطينية المقيمة في الخارج بزيارة أقاربهم في الضفة عبر جسر اللنبي.

كما تقرر السماح بتبادل زيارات بين العوائل في الضفة وقطاع غزة من ذوي القرابة من الدرجة الأولى ، حيث سيسمح للعوائل من سكان الضفة بزيارة أقاربهم المقيمين في قطاع غزة دون قيود أو الحاجة إلى بطاقة ممغنطة، فيما سيسمح لذات القرابة ممن هم فوق 60 عاما من سكان القطاع بزيارة أقاربهم في الضفة الغربية.

وأشار إلى أنه تقرر العمل طوال 24 ساعة على حاجزي (الجلمة) و(300) طوال أيام الأسبوع خلال شهر رمضان وخلال ايام العيد لتمكين فلسطيني الداخل من الوصول إلى مدن الضفة الغربية.