تنفيذ حكم الإعدام بحق 3 مدانين بعمليات قتل في غزة

غزة - "القدس" دوت كوم - أعلنت النيابة العامة في قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، عن تنفيذ الجهات المختصة فجرا، أحكام الإعدام الصادرة بحق ثلاثة من المدانين بجرائم قتل مروعة، بعد استيفاء كافة الإجراءات اللازمة.

وقالت النيابة إن تنفيذ عملية الإعدام جاء انطلاقا من مسؤوليات السلطات المختصة بتنفيذ الأحكام الجزائية الباتة التي استنفدت كافة درجات التقاضي أمام المحاكم المختصة، وتحقيقاً للردع العام ولجم الجريمة.

ونفذ الإعدام بحق كل من (م.ع) قاتل المواطن/ عبد القادر إبراهيم برهوم، (ي.ش) قاتل المواطن/ عليان محمد التلباني، (أ.ش) قاتل المواطن/ فضل الأسطل.

وأكدت النيابة أن تنفيذ كافة الأحكام الجنائية واجب قانوني لحماية النسيج المجتمعي، مبينةً أن عقوبة الإعدام جاءت بعد صدور الأحكام المستوفاة لجميع الإجراءات القضائية أمام درجات التقاضي بعد أن أصبحت باتة ونهائية.

وأضافت "تنفيذ عقوبة الإعدام تحقق الردع العام لمن تسول له نفسه ارتكاب مثل هذه الجرائم". مؤكدةً أن قانون الإجراءات الجزائية قد منح كافة المدانين الضمانات القانونية الكافية في مرحلة التحقيق الابتدائي وأثناء المحاكمة أمام كافة درجات التقاضي.

كما أكدت النيابة العامة حرصها على حماية الحق العام وأنها سوف تقوم باتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة لحماية المجتمع من أي اعتداء عليه تحقيقاً للأمن والسلم المجتمعي بما يكفل حقوق كافة المواطنين.

وكانت محكمة بداية خانيونس حكمت بإعدام المدان (م.ع) شنقاً، وتوجيه له تهمة القتل قصداً خلافاً للمواد (214،215،216) من قانون العقوبات لعام 1936، بعد قيامه بقتل المواطن عبد القادر إبراهيم برهوم بتاريخ 20/8/2011م بضربه على رأسه بآلة حادة "شاكوش" مما أدى إلى مقتله، والقيام بسلب أمواله.

كما حكمت المحكمة ذاتها على المدان (ي.ش) بالإعدام شنقاً بعد توجيه له تهمة القتل قصدا بالاشتراك خلافاً للمواد (214،215،216،23) من قانون العقوبات لعام 1936، على إثر قيامه بتاريخ 21/7/2013م بإطلاق النار بشكل مباشر على المواطن عليان محمد التلباني مما أدى إلى مقتله، بعد محاولته مع آخرين السطو بقصد السرقة لخزنة مصنع العودة التابع لوالد المجني عليه.

أما المدان (أ.ش) وهو من مرتبات الأجهزة الأمنية فحكمت عليه المحكمة العسكرية الدائمة بالإعدام رمياً بالرصاص بعد توجيه تهمة القتل قصدا تنفيذا لجناية خلافا لنص المادة (378/ب) معطوفاً عليها المادة 124 من قانون العقوبات الثوري الفلسطيني لعام 1979م، وذلك بعد قيام المدان بتاريخ 23/4/2014م بتنفيذ جريمة قتل بحق المواطن فضل الأسطل بعد استدراجه واطلاق النار عليه على إثر مطالبة المجني عليه الجاني بسداد الديون التي عليه.