مناورات إسرائيلية على مدار أسبوع تحاكي هجمات

رام الله - "القدس" دوت كوم - تبدأ سلطة الطوارئ التابعة للجيش الإسرائيلي، اليوم الأحد، مناورة تمتد لأسبوع، تحاكي هجمات صاروخية واسعة ومن عدة جبهات على كافة المناطق، وتشمل الوزارات وقوات الإنقاذ والشركات والمرافق الاقتصادية.

وبحسب وسائل إعلام إسرائيلية فإن الغاية من هذه المناورة، فحص جهوزية كافة أجهزة الطوارئ والمرافق المدنية في حال حدوث سيناريوهات محتملة، وتهديدات من جانب حماس أو حزب الله.

وأضافت أن هدف المناورة التي تنتهي الخميس المقبل، اختبار صمود الجبهة الداخلية، سواء على مستوى المواطنين أو البنية التحتية.

وسيتم خلالها التدرب على إجلاء بلدات ونقل السكان إلى فنادق وبلدات أخرى، حيث سيتم أولاً إجلاء المواطنين في البلدات الأقرب إلى الحدود، والتشديد على أن المسنين والمعاقين أول من سينقلون.