البرلمان اليوناني يقر اجراءات تقشف جديدة يطالب بها الدائنون

اثينا - "القدس" دوت كوم - أقر النواب اليونانيون، اليوم الاحد، اجراءات تقشف جديدة يطالب بها الدائنون شرطا لدفع الشريحة المقبلة من القرض، وذلك قبل اجتماع لمجموعة يوروجروب الثلاثاء، وفق تعداد لوكالة (فرانس برس).

وأقرت الغالبية الحكومية المحدودة التي يقودها سيريزا، حزب رئيس الوزراء الكسيس تسيبراس، مشروع قانون غير شعبي يقع في سبعة الاف صفحة ويشتمل خصوصا على آلية تصحيح تلقائية في حال حصول اي خلل في الموازنة واجراءات اضافية لتسريع عمليات الخصخصة وزيادة الضرائب غير المباشرة.

ومشروع القانون الذي أقره البرلمان اليوناني يزيد الضرائب وينشئ صندوقا جديدا للخصخصة ويحرر بيع القروض المتعثرة مقابل قروض تحتاجها بشدة للخروج من الأزمة المالية ولتستحق الإعفاء من الديون.

وتأمل أثينا أن يساعد هذا التصويت في استكمال مراجعة لإجراءات للخروج من الأزمة قبل يومين من اجتماع مهم لوزراء مالية منطقة اليورو. كما تأمل أن تساعد نتيجة التصويت هذه في رفع القيود على أموال تحتاج إليها البلاد لتسديد قروض لصندوق النقد الدولي ولسندات خاصة بالبنك المركزي الأوروبي يحل موعدها في تموز (يوليو) المقبل وتسديد الديون المتزايدة المتأخرة على الدولة.

وتملك الحكومة التي يقودها يساريون أغلبية بسيطة من 153 برلمانيا صوتوا لصالح الإصلاحات ما عدا عضو واحد وافق على مشروع القانون من حيث المبدأ ولكنه صوات ضد بعض المواد.