أوضاع حياتيّة صعبة للأسيرات في "هشارون"

رام الله - "القدس" دوت كوم - قال نادي الأسير الفلسطيني اليوم الأحد، إن الأوضاع الحياتية للأسيرات في سجن "هشارون" تزداد تعقيدًا وصعوبةً، بعد أن ارتفع عددهن لـ 42 أسيرة بينهن 16 فتاة قاصر، الأمر الذي سبب الاكتظاظ الكبير في القسم.

ونقل محامي نادي الأسير عن الأسيرات إثر زيارته لعدد منهن، معانتهن من مماطلة إدارة سجون الاحتلال في تقديم العلاج، إضافة إلى تحديد مواعيد بعيدة لنقلهن للمستشفيات، كما واشتكت الأسيرات من عملية نقلهن عبر عربة "البوسطة" لاسيما الأسيرات المريضات والتي تسببت بمضاعفة أوجاعهن.