تجديد أمر منع السفر للدكتور سليمان إغبارية

أم الفحم - "القدس" دوت كوم - "عرب 48" - جدّد وزير الداخلية الإسرائيلي، أرييه درعي، أمر منع السفر بحق القيادي في الحركة الإسلامية (الشمالية)، د.سليمان أحمد إغبارية من ام الفحم، إلى الخارج، استنادا الى قوانين الطوارئ الانتدابية.

ويأتي هذا القرار استمرارا لأمر منع السفر الذي صدر بحقه سابقا في الشهر الأول من العام الحالي.

وفي رسالة بعث بها وزير الداخلية وعضو "الكابينيت" الحكومي المصغر إلى اغبارية، فقد أكد على منعه من السفر خارج البلاد، بادعاء أن سفره إلى الخارج قد يمس بأمن الدولة ويشكل خطورة عليها بذرائع أمنية غير واضحة.

وأشار درعي إلى أنه أقر عدم الموافقة على سفر إغبارية وخروجه من البلاد حتى الأول من شهر حزيران المقبل.

وحسبما ورد في الرسالة فإن من حق إغبارية أن يقدم اعتراضه برسالة خطية على أمر المنع حتى 14 يوما من صدور القرار، حيث يتم إرسال نسخ من الرسالة إلى المكتب القضائي ووزارة الإسكان والهجرة، وبعد أن يفحص الاعتراض يتم البحث في إمكانية تمديد أمر المنع لمدة 4 أشهر.

واعتبر إغبارية هذا القرار المتواصل بحقه قرارا تعسفيا يهدف إلى منعه من التواصل مع العالمين العربي والإسلامي لإيصال رسالة القدس والأقصى، مؤكدا في الوقت ذاته على الاستمرار مع أبناء الأمة في كل الدنيا لكشف مخططات المؤسسة الاسرائيلية.