مركز حقوقي يستنكر تصاعد الانتهاكات بحق الصيادين في غزة

غزة - "القدس" دوت كوم - استنكر مركز الميزان لحقوق الإنسان، اليوم الاثنين، تصاعد الانتهاكات الإسرائيلية بحق الصيادين الفلسطينيين قبالة سواحل قطاع غزة.

وقال المركز في بيان له، إن البحرية الإسرائيلية تمارس انتهاكاتها المنظمة والجسيمة بحق الصيادين في عرض البحر، بهدف إيقاع الضرر الأكبر بهم وبمعداتهم والتأثير على مصدر رزقهم بشكل منظم.

وأكد على حق الصيادين الفلسطينيين في ممارسة أعمالهم بحرّية في بحر غزة باعتباره حق أصيل من حقوق الإنسان، مشددًا على أن قوات الاحتلال ترتكب انتهاكات منظمة لقواعد القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان بحرمانها الصيادين من الوصول إلى مصادر رزقهم، واستهدافها المتكرر للصيادين وتعريضهم للقتل والإصابة والاعتقال التعسفي على نحو يمس بكرامتهم الإنسانية، تحت ذرائع مختلفة تتعارض مع أبسط قواعد القانون الدولي.

وطالب المركز المجتمع الدولي بضرورة التدخل لحماية المدنيين ووقف الانتهاكات الإسرائيلية المنظمة التي ترتكب بحقهم، والعمل على إنهاء حصار غزة فوراً لأنه يمثل جريمة حرب مستمرة وتسهم في تقويض حقوق الإنسان بالنسبة للفلسطينيين من سكان قطاع غزة.