إصابات واحتراق أراضٍ إثر قمع قوات مسيرتي بلعين وكفر قدوم

رام الله - "القدس" دوت كوم - أصيب فتى بالرصاص وعشرات المواطنين بالاختناق، إثر مواجهات اندلعت عصر اليوم بعد اعتداء قوات الاحتلال على المسيرتين الأسبوعيتين في قرية بلعين غرب رام الله، وبلدة كفر قدوم شرق قلقيلية.

وقمعت قوات الاحتلال باستخدام الرصاص المعدني وقنابل الصوت وقنابل الغاز مسيرة كفر قدوم، ما أدى لإصابة فتى (15 عاما) برصاصة في يده اليسرى، وقدم تم تقديم العلاج له ميدانيا.

وأفاد الناشط مراد شتيوي، أن جنود الاحتلال نصبوا كمينا في مزرعة مهجورة لاعتقال الشبان خلال المسيرة، إلا أن المحاولة باءت بالفشل.

وفي بلعين، اعتدت قوات الاحتلال على المسيرة الأسبوعية مستخدمة قنابل الغاز المسيل للدموع، ما أوقع عشرات الإصابات بالاختناق في صفوف المتظاهرين، وتسبب أيضا باحتراق مساحات واسعة مزروعة بأشجار الزيتون واللوزيات تعود ملكيتها للمواطنين هيثم الخطيب، وهاشم برناط.