25 أسيرة في سجن الدامون يشتكين المعاملة السيئة

رام الله - "القدس" دوت كوم - قالت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الأربعاء، إن الأسيرات في سجن الدامون الإسرائيلي اشتكين لمحامية الهيئة، من المعاملة السيئة التي يتعرضن لها من قبل قوات "النحشون"، والمعاناة القاسية التي يتكبدنها خلال نقلهن فيما يعرف بـ "البوسطة" من السجن إلى المحاكم الإسرائيلية.

ووصفت الاسيرات، نقلهن بالبوسطة بأنها رحلة عذاب قاتلة وقاسية، يتعرضن خلالها للإذلال والإهانة على يد قوات النحشون، إضافة إلى انتظارهن ساعات طويلة داخلها، وهي مغلقة وسيئة لا تصلح لنقل البشر، حيث تصل البرودة داخلها إلى درجة لا تطاق، إضافة الى أن مقاعدها حديدية، ورائحتها سيئة جدًا.

ولفتت الهيئة إلى أن 25 أسيرة في سجن الدامون، 17 منهن يقبعن في غرفة واحدة بمرحاض واحد، غالبيتهن من الموقوفات، إضافة إلى أسيرات معتقلات إداريًا، وأخريات يعانين من أمراض صعبة تتسبب بأوجاع وآلام مستمرة، وقلق دائم من انتشار العدوى والأمراض.