عشرات الإصابات واحتراق أراضٍ زراعية خلال مواجهات غرب رام الله

رام الله - "القدس" دوت كوم - أصيب عشرات المواطنين بالاختناق إثر اعتداء قوات الاحتلال على مسيرتين خرجتا اليوم الجمعة في قريتي بلعين والنبي صالح غرب رام الله، إحياء للذكرى الـ 40 ليوم الأرض.

ففي بلعين، شارك عشرات المواطنين والمتضامنين الأجانب بمسيرة جابوا فيها شوارع القرية مرددين هتافات تدعو للوحدة الوطنية والتمسك بالثوابت ومقاومة الاحتلال.

وقمع جنود الاحتلال المسيرة فور اقترابها من الجدار الفاصل، مستخدمين قنابل الصوت وقنابل الغاز طويلة المدى والمعروفة باسم "الصاروخ"، ما أدى لإصابة العشرات بحالات اختناق، إضافة لاحتراق مساحات واسعة من أراضٍ زراعية تعود ملكيتها للمواطن محمود عبدالهادي سمارة.

واعتدت قوات الاحتلال أيضا على مسيرة انطلقت في قرية النبي صالح، وكذلك على الطواقم الصحفية التي حضرت لتغطية المسيرة.

وأفادت مصادر محلية، أن المواطنين والمتضامنين الأجانب المشاركين في المسيرة تمكنوا من الوصول لنبع المياه المصادر من قبل سلطات الاحتلال، والذي يقع إلى الشمال الشرقي من القرية.

وأشارت إلى وقوع عشرات الإصابات بالاختناق والغثيان والإغماء في صفوف المتظاهرين بالقرية.