فلسطين تشارك بمعرض تونس الدولي للكتاب والمسرح العالمي

تونس - "القدس" دوت كوم - تشارك دولة فلسطين في الدورة الثانية والثلاثين لمعرض تونس الدولي للكتاب والتي تجري في تونس حاليا بقصر المعارض بالكرم في الضاحية الشمالية، ويستمر حتى يوم الاحد القادم، باعتبار الكتاب ثروة وطنية تنفذ حقوق روحية لتكريس قيم التسامح ونبذ العنف والانفتاح على مختلف الثقافات والحوار بين الحضارات.

وتشارك في هذا المعرض الهام دور نشر من ثلاثة وعشرين دولة، من بينها دولة فلسطين، الممثلة بجناحين، الاول مركز الابحاث الفلسطينية التابع لمنظمة التحرير الفلسطينية يمثله محمود النجار، بمجموعة من العناوين، خاصة من مجلة شؤون فلسطينية، وعناوين تمثل مراحل نضال الشعب الفلسطيني وقضيته العادلة، فيما الجناح الثاني مثلته مدينة القدس عبر دار الجندي بمجموعة من العناوين المهمة عن مختلف مراحل مرت بها القضية الفلسطينية عبر التاريخ، وعددا من العناوين الهامة المتعلقة بمدينة القدس، وما تتعرض له من هجمات استيطانية وتهويد وتغيير معالم ومراحل ضم أهل المدينة.

وعلى صعيد مماثل شاركت فلسطين أيضا في أعمال الدورة الخامسة عشرة لتظاهرة مسرح 24 ساعة دون انقطاع الذي اختتمت أعماله اليوم بمدينة الكاف شمال غرب تونس بصدور بيان ختامي خط بيد المسرحي الروسي أناتولي فاسيليف، بعبارات نحن نحتاج كل أنواع المسرح وهناك مسرح واحد لا يحتاجه الانسان، مسرح الالاعيب السياسية وما لا نحتاجه هو مسرح الارهاب سواء كان فرديا أو جماعيا, مسرح الجثث والدم في الشوارع والميادين في العواصم والاقاليم, مسرح جدال لصدامات بين الديانات والحضارات والفئات العرقية.

وشاركت عديد الدول من الوطن العربي بما فيها فلسطين التي مثلها المسرحي الشيوخي، ودول آسيوية وأوروبية وأفريقية ومن اليابان وروسيا, اضافة الى الدولة المنظمة تونس.