صحيفة "الإندبندنت" البريطانية تصدر آخر نسخة ورقية

لندن - "القدس" دوت كوم - (د ب أ) - نشرت صحيفة " الإندبندنت" البريطانية، اليوم السبت، النسخة النهائية من طبعتها الورقية بعد 30 عامًا على صدورها، فيما وعد مالكها الروسي يفجيني ليبيديف بالحفاظ على نسق وجودة النسخة الورقية في أشكال جديدة.

وقال ليبيديف، إن تحرك الصحيفة إلى الصيغة الرقمية وحدها يظهر "التكيف مع التقنيات والعادات التي لم يكن يمكن لمؤسسي الصحيفة الشجعان إلا أن يتوقعوها".

وفي العدد الاخير من الصحيفة، كتب ليبيديف، الذي يملك أيضا صحيفة "لندن إيفنينج ستاندارد" وغيرها من وسائل الاعلام البريطانية "قبل ست سنوات اشترت عائلتي واحدة من أعظم الأسماء في تاريخ وسائل الإعلام".

وقال "ولكنها، كانت تخسر 25 مليون جنيه سنويًا"، متابعًا: "وفي كل يوم كان قُرّاؤها فقط أكثر من 100 ألف للنسخة الورقية، ونحو نصف مليون قارئ على الإنترنت".

وبحلول شباط الماضي، انخفضت مبيعات الطبعة الورقية من "الإندبندنت" إلى 54 ألف نسخة، ولكن متوسط حجم المرور اليومي لطبعتها على الإنترنت ارتفع إلى 9.2 مليون في المتصفحات المتفردة، بنسبة زيادة سنوية تبلغ 22 في المائة، وفقا لمكتب مراقبة التحقق من التوزيع البريطاني.

وذكر ليبيديف إن ارتفاع أعداد القراء على الإنترنت يعكس استثمار الصحيفة القوي في منتجاتها الرقمية.

كما كتب مضيفا: "مثل مؤسسي الصحيفة، أؤمن بالتقارير الصحفية عالية الجودة، والكتابة والتحليل، والتوقعات العالمية، والنهج الذي يرفع الحقيقة والنزاهة فوق النميمة والكذب والتعدي على الخصوصية".