الاحتلال يعزل أسيرًا ويغلق قسم 11 في سجن ايشل

رام الله - "القدس" دوت كوم - أفادت هيئة شؤون الأسرى والمحررين مساء اليوم الخميس، بأن إدارة سجن "ايشل" قررت إغلاق قسم (11) بشكل كامل حتى يوم الأحد، وعزلت الأسير فادي أبو الهدى من طولكرم، بعد مهاجمته شرطيًا إسرائيليًا.

وذكرت الوزارة في بيان لها أن أن قيام فادي بضرب الشرطي جاء بعد منع إدارة السجن، ذويه من زيارته دون أي سبب، علمًا أن الأسير غير معاقب ولم يتم إخباره أو إبلاغ أهله بأنهم ممنوعين من زيارته، مشيرةً إلى أن أجواء من التوتر تسود صفوف الأسرى والسجن.

وأضاف البيان أنإغلاق القسم الذي كان يعيش فيه فادي، يعني منع الأسرى من الخروج للفورات (الاستراحة)، ومصادرة الأجهزة الكهربائية من كافة غرف القسم.

وحملت الهيئة إدارة سجن "ايشل" المسؤولية الكاملة عن هذا التصعيد، وخصوصا في ظل ما تمارسه بحق أهالي الأسرى من تنكيل وإذلال خلال زياراتهم لأبنائهم، إضافة إلى حرمان عدد كبير منهم من هذا الحق.